اسباب السعادة و دواعي الاكتئاب للسنة اولى ثانوي في تونس

admin

الادارة
طاقم الإدارة
اسباب السعادة و دواعي الاكتئاب للسنة اولى ثانوي في تونس
[font=&quot] [/font][font=&quot]الموضوع[/font][font=&quot] : [/font][font=&quot]أسباب السعادة و دواعي الإكتئاب[/font]
[font=&quot]الحالة [font=&quot]هي[/font][/font][font=&quot] [/font][font=&quot]عبارة عن مركب من ثلاثة أمور (الأفكار والمشاعر والسلوك) ففي اليوم الواحد[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]يمكن أن يمر الإنسان بحالات كثيرة من القلق أو الحزن أو الفرح أو التفاؤل[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]وغيرها من الحالات, ويمكن أن يستمر بحالة من هذه الحالات لفترة ما.‏[/font]
[font=&quot]وهنا[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]يجب أن نميز بين الحالات الايجابية والحالات السلبية, وليس هناك مشكلة إذ[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]علق الإنسان بحالة من الضحك أو التفاؤل أو الخشوع فهي حالات ايجابية نسعى[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]إلى تحقيقها, لكن المشكلة عندما نعلق بحالة من الحزن أو الغضب أو القلق, [font=&quot]هذه الأمور التي تقودنا للبحث عن مفهوم المرض النفسي الذي هو تغير في الجوانب الثلاثة للحالة النفسية.‏[/font][/font]
[font=&quot]وأولها السعادة وهناك محفز لها والذي يؤدى إلى نوعان من السعادة:[/font]
[font=&quot]- [/font][font=&quot]السعادة القصيرة أي التي تستمرّ لفترة قصيرة من الزمن[/font].
[font=&quot]- [/font][font=&quot]السعادة الطويلة التي تستمر لفترة طويلة من الزمن (هي[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]عبارة عن سلسلة من محفزات السعادة القصيرة)، وتتجدد باستمرار لتعطى الإيحاء بالسعادة الأبدية[/font].
[font=&quot]أما الوسيلة التي تحفز الإنسان على إحساسه بالسعادة هي[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]كيفية التأمل لوضع أهداف للنفس ليتم تحقيقها: الشخص المشغول دائماً[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]والمثقل بأعباء العمل، فالطريقة الأكثر فاعلية له لكي يكون سعيداً ويبتعد[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]عن الاكتئاب الذي يكتسبه مع دوامة العمل هو إحراز تقدم ثابت ومطرد لأهداف[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]وضعها لنفسه[/font].
[font=&quot]وعلى الرغم من أن ذلك يبدو بسيطاً أو سهلاً، إلا إنه أسلوب صعب للوصول من خلاله لتحقيق السعادة. [font=&quot]وبالطبع[/font][/font][font=&quot] [/font][font=&quot]تختلف الأهداف من شخص لآخر، لكن الوسيلة في تحقيقها تتشابه عند مختلف[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]الأشخاص ألا وهى التقدم الثابت والمطرد للوصول لأهداف ذات معنى. [font=&quot]ووجود[/font][/font][font=&quot] [/font][font=&quot]معنى أو مغزى لهذه الأهداف هو الذي يحقق السعادة وليس وضع الأهداف في حد[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]ذاتها، لأن الشخص بإمكانه إحراز نجاحاً في أهداف وضعها لنفسه لكنها لا[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]تخلق لديه الشعور بالسعادة.[/font]
[font=&quot]تقوم[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]السعادة على متطلبات ألا وهي التمتع بالصحة الجيدة ، دخل كافٍ لمقابلة[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]الاحتياجات الأساسية ، وجود عاطفة فى حياة الشخص ، انشغال الشخص بعمل منتج[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]أو نشاط ، أهداف للحياة محددة وقابلة للتحقق ، السلوك الطيب للشخص من[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]عوامل تحقيق السعادة لنفسه ، بالإضافة إلى المتطلبات السابقة، ينبغى أن[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]يتوافر لدى الفرد المقدرة على إغفال مسببات التعاسة فى حياته فإذا كنت[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]أغنى أغنياء العالم ويتوافر لديك المال ولكن فى غياب التمتع بالصحة أو[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]الإغفال عن فن إدارة العلاقات مع الاخرين فلن تصل للسعادة.[/font]
[font=&quot]نعلم كلّ العلم أن السعادة هي مطلب كل إنسان في هذا الوجود[/font][font=&quot].[/font] [font=&quot]و [font=&quot]أعظم سعادة هي السعادة الروحية المتمثلة في أعماق النفس[/font]. [font=&quot]واليكم بعض أسباب السعادة الحقيقية[/font][/font]
[font=&quot]إعطاء النفس حظها المعقول من اللذات المباحة دون إفراط. [font=&quot]ومن حرم نفسه من حقها فقد خالف الشرع والفطرة. لان هذا الحرمان قد يؤدي إلى علة نفسية، أو يكون ناتجا عن علة نفسية تسمى الاكتئاب[/font] [font=&quot]فهو[/font][/font][font=&quot] [/font][font=&quot]تغيير على المستويات الثلاثة, والشخص المكتئب تأتيه أفكار بالشعور بالذنب[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]وبالتفاهة, وتأتيه مشاعر الحزن والبكاء والاعتزال عن الناس وينعكس ذلك على[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]سلوكه فيصبح في حالة خمول وقلة حركة وفعالية.‏[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]وهو يصيب أي شخص عادي في أي وقت في حياته ليس هناك [font=&quot]أي شخص محصن من الإصابة به كما انه يصيب الناس من جميع[/font] [font=&quot]الطبقات والفئات الاجتماعية[/font] [font=&quot]ومن[/font][/font][font=&quot] [/font][font=&quot]أعراض الاكتئاب: المزاج الهابط وفقدان المتعة بالاشياء وتراجع الاهتمام[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]بالحياة بشكل عام, ويعاني من الأرق الليلي وعدم التركيز وعدم القدرة على[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]أخذ القرارات, ويشعر بأمراض جسدية نعتبرها نحن وهمية وهي بالنسبة له[/font][font=&quot] [/font][font=&quot]حقيقية.‏ مع إن بعض حالات الاكتئاب تصيب الناس [font=&quot]من دون أي أسباب معروفة إلا أن معظم مسببات الاكتئاب تكون كردود[/font] [font=&quot]فعل لمتغيرات الحياة عادة ليست كل التغيرات في الحياة تؤدي إلى الاكتئاب[/font].[/font]
[font=&quot]إلا أن هناك بعض الأسباب الاجتماعية الشائعة التي تسبب في إصابة[/font]
[font=&quot]الناس بالاكتئاب ومنها : الخسارة الشخصية .. يعد هذا العامل من أهم مسببات[/font]
[font=&quot]الاكتئاب حيث إن خسارة شخص عزيز وقريب كالزوج أو أحد أفراد الأسرة[/font]
[font=&quot]أو الطلاق أو حتى زواج الأبناء وتركهم للمنزل أو حتى التعرض للرفض[/font]
[font=&quot]من الشخص الذي تحب أو من قبل الأصدقاء[/font] .
[font=&quot]خيبة الأمل أحد الأسباب الرئيسية للاكتئاب هو الأحلام التي يبنيها الإنسان[/font]
[font=&quot]ويبقى لزمن طويل يؤمل نفسه بتحقيقها ثم يكتشف في النهاية أنها غير قابلة[/font]
[font=&quot]للتحقيق . من أكثر الأحلام شيوعاً الزواج وتكوين أسرة أو النجاح في العمل[/font]
[font=&quot]بحيث تنتهي هذه الأحلام بالفشل مما يصيب الإنسان بإحساس عميق بالمرارة[/font]
[font=&quot]يؤدي به في النهاية إلى الاكتئاب[/font] .
[font=&quot]عادة ما تكون هذه الأحلام غير مطابقة للواقع إذ انه من الشائع أن يستيقظ الإنسان[/font]
[font=&quot]من النوم في أحد الأيام ليكتشف أنه غير سعيد في حياته الزوجية مما يصيبه[/font]
[font=&quot]بالاكتئاب . الأحداث التي تؤثر على تقدير الإنسان لمواقف تؤدي إلى التقليل[/font]
[font=&quot]من ثقة الإنسان بنفسه وشعوره بالدونية هذه الأمور مثل الفشل الشخصي أو[/font][font=&quot] [/font]
[font=&quot]الرفض من قبل الآخرين أو النقد الخارجي[/font] .
[font=&quot]الأمراض الجسدية أو الأمراض المزمنة ، المرض الجسماني قد يخلق حالة[/font]
[font=&quot]خطرة من الاكتئاب النفسي في بعض الحالات التي يتسبب فيها المرض[/font]
[font=&quot]بالآم يومية تؤثر على نوعية حياته بحيث تضمحل وتنعدم لحظات السعادة[/font]
[font=&quot]اليومية . الضغط المستمر لفترات ممتدة : عادة ضغوط العمل والحياة لتؤدي[/font]
[font=&quot]إلى الاكتئاب لكن الاكتئاب يحصل عند فشل الإنسان في مواكبة الأعباء[/font]
[font=&quot]اليومية والضغوط في العمل عندها يشعر الإنسان بالعجز عن مواكبة هذه[/font]
[font=&quot]المشاكل الأمر الذي يصيبه بالإحباط الذي يقود إلى الاكتئاب في النهاية[/font] .
[font=&quot]في بعض الأحيان تكون أسباب الاكتئاب واضحة وجلية لكن في كثير من[/font]
[font=&quot]الحالات تكون الأسباب مبهمة وغامضة إلا أنه من الواضح أن الكثير من التجارب[/font]
[font=&quot]الإنسانية من الممكن أن تتسبب في الاكتئاب لذلك ليس من الغريب أن يكون[/font]
[font=&quot]الاكتئاب من الأمراض الإنسانية الشائعة[/font] .
[font=&quot]يستطيع الإنسان أن يتجنب الإصابة بالاكتئاب عن طريق الوعي والمعرفة[/font]
[font=&quot]الشاملة بالمرض وأعراضه ومسبباته من أهم طرق مكافحة المرض هو أن[/font]
[font=&quot]تقوم بالتحدث مع شخص آخر عن نفسك عن ماضيك وحاضرك وتطلعاتك[/font]
[font=&quot]بهذه الطريقة يقوم الإنسان بإعادة اكتشاف نفسه بمساعدة الشخص المستمع[/font]
[font=&quot]بحث قد تنتبه لأمور كانت مخفية عنك أو لم تكن تلاحظها في السابق .[/font]
 

فارس بلا جواد

مراقب اقسام
طاقم الإدارة
رد: اسباب السعادة و دواعي الاكتئاب للسنة اولى ثانوي في تونس

يعطيك العافية على روعة المجهود في تقديم الأطروحات القيمة و توضيح كل ما يهم من دروس ..شكرا و سلمت يدااااااااك:hh14 :