خبر إنفصال تامر حسنى وبسمه بوسيل يتصدر السوشيال ميديا

بنوته مصريه

مراقب اقسام
طاقم الإدارة

تصدر خبر انفصال النجمة المغربية بسمة بوسيل عن زوجها النجم المصري تامر حسني مواقع التواصل الاجتماعي في الساعات القليلة الماضية عقب إعلان بسمة الأمر بشكل مفاجئ.
وبعد ساعات من انتشار الخبر انشغل جمهور النجمين بالتنقيب عن الأسباب التي أدت إلى هذا الانفصال المفاجئ بينهما على الرغم من الحب الكبير الذي يجمعهما.
وتناقل البعض أن سبب الانفصال هو "غيرة" بسمة القاتلة على زوجها وتلقيها "صوراً مفبركة" له أشعلت نار الخلافات بينهما أكثر وجعلتها تكتب منشور الانفصال على حسابها في انستغرام وهي في حالة غضب شديد.



وأشارت بعض المصادر إلى أن أصدقاء الزوجين يحاولون حلّ الخلاف بينهما بطريقة ودية٬ ويحاولون إقناع بسمة بأن هناك من يسعى للإيقاع بينها وبين تامر.
وحتى الساعة لم يصدر من تامر أي تعليق حول انفصاله عن زوجته٬ بينما ينتظر جمهوره بفارغ الصبر أي توضيح منه بهذا الخصوص.
وكانت بسمة بوسيل قد فجرت مفاجأة مدوية معلنةً انفصالها عن زوجها في منشور لها على خاصية الستوري في انستغرام حذفته بعد دقائق قليلة من نشره وقالت فيه: "لكل الناس اللي بتبعتلي صور وفيديوهات لتامر وشايفة إنه مش بيعملي احترام سواء في صور أو فيديوهات، يا ريت تبطلوا تبعتولي أي حاجة عشان مش فارقلي أي صور.. أحب أعرفكوا إن إحنا بقالنا فترة منفصلين وبنحضر أوراق الطلاق، يا ريت تحترموا مشاعر كل واحد فينا وتبطلوا على الأقل تبعتولي أي حاجة... بالتوفيق للجميع".