حفيدة حتشبسوت خطفت قلوب المصريين

بنوته مصريه

مراقب اقسام
طاقم الإدارة
بشموخ لا يٌقارن بأحد، وملامح مصرية أصيلة، وبأداء خيالي، خطفت رضوى البحيري عازفة الدرامز المصرية الأنظار من أجدادها بعد أن قدمت أداء مبهر في حفل نقل المومياوات الملكية من المتحف المصري إلى متحف الحضارة القومي.

خطفت رضوى البحيري قلوب المصريين بقوة عزفها على الطبول، الذي مزجت فيه بين موهبتها الخارقة وقوتها الرائعة وأنوثتها



أول تعليق للعازفة رضوى البحيري بعد موكب المومياوات
وقالت رضوى البحيري عازفة الدرامز في موكب المومياوات في تصريحات تلفزيونية بعد الحفل، إنها كانت تشعر بالفخر الشديد؛ لذلك عزفت بكل جوارحها.
كذلك قالت العازفة رضوى البحيري خلال مداخلة مع الإعلامي عمرو أديب ببرنامج “الحكاية” الذي يذاع على قناة mbc: “كنت خايفة ومرعوبة في الأول”.
وتابعت : “واستمدينا قوتنا من الموسيقار الكبير نادر العباسي على المسرح، واجتزنا هذا الأمر بنجاح الحمد لله”.



وأشاد عدد كبير من المواطنين في مصر وخارجها بأداء العازفة رضوى البحيري؛ حيث عكست أجمل الصور عن المرأة المصرية.
وظهرت العازفة رضوى البحيري خلال الحفل بثبات انفعالي وملامح هادئة كانت السبب الرئيسي في لفت الانتباه لها.
علاوة على ذلك منحها المصريون لقب حفيدة حتشبسوت؛ التي تركت بصمتها ولكن في مجال أخر؛ حيث من المتعارف عليه إن عازفي التمباتي على الأغلب رجال، لكنها كسرت هذا الاعتقاد.
وكان الأداء الرائع للأوكسترا في حفل نقل المومياوات الملكية هي أحد أجمل المشاهد التي جذبت الانتباه خلال هذا الحدث الفريد.