تكلم مع الجدران!

بنوته مصريه

مراقب اقسام
طاقم الإدارة
[frame="2 60"]قررت شركة مايكروسوفت عملاق التكنولوجيا في العالم تحويل الحوائط والجدران إلى أسطح تفاعلية، في تجربة قد تثمر عن تغير كبير في شكل حياة الإنسان.




وقالت مايكروسوفت إن حياتنا تعج بالإشعاعات الكهرومغناطيسية المحيطة تصدر من الحقول الكهربائية بواسطة خطوط الكهرباء والإشارات المستخدمة في إرسال البيانات بين أجهزة الواي فاي. وقد وجد الباحثون في مايكروسوفت وجامعة واشنطن وسيلة لتسخير هذه الإشعاعات التي تحول أي جدار في مبنى إلى سطح حساس للمس.
ويمكن للتكنولوجيا أن تسمح لنا بالرقابة على مفاتيح الإضاءة، الحرارة، وأجهزة تلفزيون وأنظمة الأمان في أي مكان في المنزل، ويمكن أن يؤدي إلى إبتكارات جديدة للألعاب.
ويفسر ديسني تاي، وهو أحد الباحثين في مايكروسوفت، أن كل تلك الإشعاعات الكهرومغناطيسية الموجودة في الهواء يمكن التقاطها من هوائيات الراديو، ويتم الحصول عليها من الهواتف النقالة والأجهزة المنزلية والأسلاك الكهربائية وتجميعها في مكان واحد.
أثبت الباحثون فقط أن الجسم البشري يمكن أن يحول الضوضاء الكهرومغناطيسية إلى إشارة قابلة للاستعمال.


[/frame]
 

.