الاتحاد التونسى بعد النباره عقوبات كبيره فى انتظارنا

بنوته مصريه

مراقب اقسام
طاقم الإدارة


أعلن المتحدث باسم الاتحاد التونسي لكرة اليد عن خيبة أمل كبيرة عقب خسارة النهائي الأفريقي أمام المنتخب المصري اليوم الأحد بصالة رادس 23 / 27 .


وتوقفت المباراة قبل أقل من دقيقتين من النهاية بسبب إلقاء الجماهير التونسية بالقوارير البلاستيكية صوب اللاعبين ثم استكملت المباراة اثر مغادرة أغلب الحاضرين للمدرجات.
وقال معاذ بن زايد المتحدث باسم الاتحاد التونسي لكرة اليد :"قانون البطولة والاتحاد الافريقي لكرة اليد واضح. هناك عمليات إلقاء متكررة على أرضية الميدان".
وأضاف معاذ :"لن ألوم الجمهور لأن هناك خيبة أمل كبيرة، برغم الترشح إلى كأس العالم كما أن هناك فرصة للتأهل الى الالعاب الأولمبية".
وتابع :"يتوقع أن تكون هناك قرارات مؤلمة وعقوبات كبيرة تنتظرنا. نأمل ألا يكون ملف العقوبات ثقيلا"