ما الذى يجب أن يتناوله طفلك أيام المدارس

بنوته مصريه

مراقب اقسام
طاقم الإدارة
  • أطفال المدارس أكثر ما يحتاجون لغذاء صحي؛ لأنهم في طور النمو وتجديد الخلايا، إضافة للتحصيل الدراسي والمذاكرة.
  • غذاء الطفل يجب أن يحتوي على البروتين؛ حيث يحتاج جسمه إلى جرامين لكل كيلوجرام من وزنه يومياً، سواء كان من مصدر حيواني أو نباتي.
  • أهم مصادر البروتين تتواجد في اللحم والسمك والبيض والدجاج واللبن ومشتقاته، وكذلك الفول واللوبيا والفاصوليا والعدس وجميع البقوليات.
  • والمادة الثانية هي الكربوهيدرات، وهي المصدر الأساسي للطاقة والحركة، والطفل يحتاج في مراحل نموه إلى 3300 سعر حراري للذكر، و3000 للأنثى.
  • وهذه الكربوهيدرات تتواجد في الخبز والمكرونة والبطاطس والقمح، وكذلك السكر الأبيض والعسل الأبيض والعسل الأسود، وجميع الحلويات والشوكولاتة.

غذاء مهم للأسنان والعظام والأظافر

  • كذلك المواد الدهنية التي تمد الجسم بالطاقة والسعرات الحرارية؛ وهي مهمة في بناء جدار الخلية و الهرمون اللازم للجسم، مثل: الزيوت والألبان والسمن والزبد.
  • كذلك فيتامين "أ" له أهميته؛ حيث يدخل في تركيب شبكية العين، ويؤثر على الإبصار ونضارة الجلد، ومصدره اللبن والزبد والقشدة وصفار البيض والخضروات والفاكهة والجزر.
  • فيتامين "د" ضروري للأسنان والعظام والأظافر والشعر، وموجود في صفار البيض والزبد والقشدة واللبن، وزيت كبد الحوت والأسماك والسردين والتونة.
نموذج للطعام الصحي

  • الإفطار: فول أو بيض أو جبن مع قطعة صغيرة من الحلوى أو مربى أو عسل نحل، أو عسل أسود مع عيش بلدي، ولابد من تناول كوب حليب يومياً.
  • الغداء: طبق سلطة، طبق من الأرز القليل أو طبق من المكرونة القليلة، أو العيش البلدي مع قطعة اللحم أو الدجاج أو الأسماك، مع فاكهة بعد الغداء بساعتين.
  • العصر: وجبة خفيفة تمد طلاب المدرسة بالطاقة للمذاكرة، قطعة جاتوه صغيرة أو فاكهة أو كعكة مع كوب حليب أو مشروب الشوكولاتة، أو طبق مهلبية أو حليب أو أرز باللبن.
  • العشاء: يجب أن يكون خفيفاً من جبن وعيش أو زبادي أو كوب حليب
خطوات للسير على قواعد غذائية صحية

1- لابد من تعويد طفل المدرسة على الاهتمام بصحته، وتناول الأغذية الصحية بعيداً عن الأطعمة الجاهزة الدهنية، ما يساعده على تعويض الطاقة اللازمة لنشاطه البدني والعقلي المبذول خلال أوقات الدوام.

2-على الأم أن تحضّر الوجبات المختلفة للطفل، مع ضرورة التنويع بين النشويات، والبروتينات، والدهون الصحية: ساندويتش من اللبنة أو الجبنة أو الزعتر، مع إضافة بعض الخضروات: الخس، أو الخيار أو الطماطم.

3-ويفضل تعويد الطفل على الخبز ذي القمحة الكاملة بدلاً من الخبز الأبيض، وضع ساندويتش من زبدة الفستق؛ نظراً لقدرتها على تزويد الجسم بالطاقة، ساندويتش من الحلاوة،

4-حبتان أو أكثر من الفاكهة الكاملة المفضلة للطفل، مع إمكانية تقطيعها وتقديمها على شكل سلطة فاكهة.. وبجانبها علبة من الحليب المفضل للطفل، كالشوكولاتة أوالفراولة، خاصةً إذا لم يتناول حاجته من الحليب صباحاً.

5-حفنة من المكسرات النيئة بمقدار قبضة اليد، نوع معيّن من رقائق البطاطا مرة في الأسبوع فقط.. مع كمية من الشوكولاتة المرة، وإمكانية تقديم الشوكولاتة العادية، ولكن بكميات محدودة له، وتفضّل الشوكولاتة المرة؛ نظراً لفوائدها المتعددة للجسم.

6- كمية كافية من الماء، بإعطائه قنينة تحتوي على حاجته منه، وتعتبر هذه الخطوة من أهم الخطوات على الإطلاق؛ نظراً لقدرة الماء على تعويض الكمية التي يفقدها الطفل من السوائل خلال اللعب.


7-توفير كمية مناسبة من العصير الطبيعي الطازج، مع ضرورة تجنب إضافة السكر إليه، ويُنصح بتناول الطفل له في بداية النهار، وعدم تركه فترة طويلة؛ حتى لا يخسر كمية كبيرة من قيمته الغذائية.

8-وضع كمية مناسبة من رقائق الذرة، والفاكهة المجففة، والتي يُنصح بحفظها وحدها داخل علبة خاصة، مع كمية من البسكويت الهش الكامل الغذاء المدهون بالجبن القابل للدهن.

9-وضع علبة مناسبة من اللبن قليل الدسم، أو اللبن الممزوج بالفاكهة، مع ضرورة شربه خلال فترة مبكرة من النهار؛ حتى لا يفسد من الطقس الحار.

10-لا يفضل إضافة المايونيز إلى السندوتشات التي تقدّم إلى الطفل، والسبب أنّ هذه المادة قد تفسد مع الحرارة العالية، مع تجنب تقديم الأطعمة المقلية والمشروبات الغازيه